الاعجاب بصفحتنا علي فيسبوك

التقشير الكيميائي للوجه

التقشير الكيميائي للوجه - الفكهاني كلينك

التقشير الكيميائي للوجه

التقشير الكيميائي للوجه - الفكهاني كلينك

التقشير الكيميائي للوجه – الفكهاني كلينك

يعد التقشير الكيميائي للوجه علاج معروف في عالم التجميل، فهو تقنية مستخدمة لتحسين مظهر البشرة سواء الوجه أو العنق أو اليدين، وفيه يتم تقشير الجلد الميت والقديم وإزالته وإزالة الندبات والبقع من على البشرة. ويتم التقشير من خلال تطبيق العلاجات على الوجه والتي تكون مقشرة للوجه وبالتالي يتم تقشير الوجه. ويظهر الجلد الجديد ويكون أكثر نعومة ونضارة من الجلد القديم، ولكنه أيضًا يكون أكثر حساسية لأشعة الشمس – بشكل مؤقت- وفي هذا المقال سنتناول التقشير الكيميائي للوجه: بمزيد من التفصيل.

هناك ثلاثة أنواع من التقشير الكيميائي للوجه:

التقشير السطحي: ويستخدم فيه حمض ألفا- هيدروكسي أو أي حمض أخر متعادل؛ وذلك لاختراق الطبقة الخارجية من الجلد لتقشيرها بلطف. ويستخدم هذا التقشير لتحسين مظهر الجلد ولونه، وخشونة الجلد، كما يستخدم أيضًا لتجديد ونضارة الوجه، العنق، الصدر، واليدين. ويتطلب التقشير السطحي من 1 إلى 7 أيام للنقاهة. والطبقة الجديدة مائلة للاحمرار، ويجب استخدام لوسيون وكريم للجلد حتى تماثل الشفاء، وكذلك واقي من الشمس. ويمكن تطبيق الماكياج من اليوم التالي للتقشير.

التقشير المتوسط: وفيه يطبق حمض الجليكوليك أو التريكلوروسيتيك، وذلك لاختراق الطبقة المتوسطة من الجلد وذلك لإزالة خلايا الجلد التالفة. ويستخدم هذا النوع من التقشير لعلاج علامات الشيخوخة وتقدم العمر، وتحسين الخطوط الرفيعة والتجاعيد، وكذلك بقع التصبغات المتوسطة. كما يستخدم لتنعيم الجلد الخشن وعلاج بعض أورام الجلد. وهذا النوع من التقشير يتطلب العلاج من 7 إلى 14 يوم لتماثل الشفاء. وتكون الطبقة الجديدة من الجلد مائلة للاحمرار ويسوء الوضع في الثماني وأربعين ساعة الأولى. وقد تنتفخ الجفون. وبعد ذلك يتقشر الجلد في فترة من 10إلى 14 يوم. ويجب استخدام لوسيون وكريم للجلد حتى تماثل الشفاء، مع تجنب التعرض لأشعة الشمس. ويمكن تطبيق الماكياج بعد من 5 إلى 7 أيام من التقشير. ويجب التنويه على ضرورة المتابعة مع الطبيب لملاحظة الفرق على البشرة.

التقشير العميق: يستخدم فيه حمض التريكلوروسيتيك أو الفينول؛ لاختراق الطبقة العميقة من الجلد وإزالة الخلايا التالفة، إزالة الخطوط الرفيعة والتجاعيد، بقع الشيخوخة، وكذلك النمش، والندوب. وفيه يلاحظ المريض فرق ملحوظ في مظهر البشرة. ويتطلب هذا النوع من التقشير من 14 إلى 21 يوم لتماثل الشفاء. ويجب تطبيق المرهم والعلاجات الموضعية في الأربعة عشر يومًا الأولى. ويليها ترطيب مكثف للجلد لمدة 14 يومًا. كما ينبغي استخدام مضاد للفيروسات لمدة تتراوح من 10 إلى 14 يوم. مع تجنب التعرض لأشعة الشمس لمدة من ثلاثة إلى 6 أشهر، كما يمكن تطبيق الماكياج بعد 14 يومًا من التقشير. ويجب التنويه على ضرورة المتابعة مع الطبيب لملاحظة الفرق على البشرة.

يستخدم التقشير الكيميائي للوجه لعلاج الآتي:

  • ندبات حب الشباب وآثاره.
  • علامات الشيخوخة وتقدم السن.
  • التجاعيد والخطوط حول العين.
  • ترهل الجلد.
  • التجاعيد.
  • الخلايا التالفة بفعل أشعة الشمس.

من هم المرشحين لإجراء التقشير الكيميائي للوجه ؟

عمومًا أصحاب البشرة الفاتحة هم الأكثر حظًا من ذوي البشرة الداكنة في نتائج التقشير الكيميائي للوجه، وتبدو النتيجة أفضل عليهم من غيرهم. ولكن هذا لا يمنع إجراء التقشير الكيميائي للوجه لهم. ولكن لا ينصح بالتقشير الكيميائي للوجه للمعانين من الالتهابات والجروح الجلدية، ويمنع التقشير الكيميائي للوجه على:

  • الحوامل والمرضعات.
  • المصابين بالصدفية، والأكزيما.
  • المتعاطين لعقار(راتين-A)، والمطبقين لمستحضرات التجميل المحتوية على حمض الأسكوربيك.
  • المطبقين لمستحضرات التجميل الخاصة بتبييض وتوحيد لون البشرة. وغيرها من المنتجات المحتوية على الأحماض يحذر استعمالها قبل التقشير الكيميائي للوجه بثماني وأربعون ساعة على الأقل.

يمكنك زيارة صفحة مستحضرات تجميل الجلد لمزيد من المعلومات عن المستحضرات المستخدمة في الفكهاني كلينك للتقشير الكيميائي للوجه، وفي النهاية نتمنى أن تكونوا قد استفدتم من المقال ودمتم أصحاب بشرة متألقة.

 

اشترك في النشرة البريدية للفكهاني

* للحصول علي أفضل طرق العلاج الحديثة *
أدخل بريدك الالكتروني للحصول علي اخر الاخبار




ٍاشترك الآن!