الاعجاب بصفحتنا علي فيسبوك

هل البروتين مضر للشعر؟

هل البروتين مضر للشعر

هل البروتين مضر للشعر ؟ من عادتنا كنساء أننا نحب التزيين دائمًا. نسعى بمختلف الطرق إلى جعل أنفسنا أجمل. نهتم بكل شيء خاصةً الشعر لأن الشعر زينة المرأة. تذهب معظم النساء إلى صالونات التجميل لفرد الشعر لأن غالبية النساء تحب الشعر الكثيف والأملس. فعندما ظهر البروتين ورأوا نتائجه وكيف يصبح الشعر أملس ومفرود لفترة من الوقت دون الحاجة إلى استخدام مصفف الشعر، أقبل الكثير منهم لفرد الشعر بالبروتين رغم تكلفته المرتفعة. ف هل البروتين مضر للشعر ؟ أم هل هو مفيد له؟

هل البروتين مضر للشعر

هل البروتين مضر للشعر

ما هو البروتين؟ وما فوائده على الشعر؟

يتكون الشعر من مادة البروتين ولكن تقل هذه المادة مع مرور الوقت بسبب الماء أوالشامبوهات أو صبغات الشعر أو بسبب تعرض الشعر للحرارة إما عن طريق كثرة استخدام مجفف الشعر أوكثرة التعرض لحرارة الشمس. فيتلف الشعر ويتساقط ويصبح ضعيفًا وتالفًا ويفقد حيويته. فابتكروا منتج جديد ألا وهو بروتين الشعر. هذا المنتج يقوم بتنعيم الشعر وفرده ويجعله لامعًا وأيضًا يعالج مشكلة الشعر المجعد.

من فوائد البروتين: يجعل الشعر مظهره صحي ولامع لأنه يعيد للشعر البروتينات التي يفقدها ولا تتعرض بصيلات الشعر إلى الضعف والتدمير بسبب قلة استخدام مصفف الشعر. بالإضافة لذلك فإنه يجعل الشعر مفرودًا وملمسه ناعمًا ويخلص الشعر من التموج ويعالج مشكلة هيشان الشعر.وأيضًا هناك بعض العناصر التي تساعد على تغذية الشعر مثل السليكون وزيت الأرجان. وبعد أن تعرفنا على فوائد البروتين فهل البروتين مضر للشعر ؟

على الرغم من الفوائد الذي يقدمها البروتين إلا أن بعض النساء تتسائل هل البروتين مضر للشعر؟ تتمثل أضرار البروتين فى تساقط الشعر. فهناك دهون تفرزها فروة الرأس تساعد على ترطيب الشعر وإكسابه الحيوية. لكن البروتين يؤثر على هذه الدهون مما يؤدى إلى جفاف فروة الرأس فيضعف الشعر ويجعله متقصفًا. ويصبح الشعر جافًا وقاسيًا مما يؤدي إلى تكسره.

تتمثل إجابة السؤال “هل البروتين مضر للشعر ؟” فى حساسية الجلد التي تعد واحدة من أضرار البروتين على الشعر. فتصاب فروة الرأس بالتحسس والتهييج. ويؤدي البروتين أيضًا إلى ظهور الالتهابات والحكة المتكررة وهيجان الجلد بسبب المواد الصناعية الموجودة فى البروتين والتي لا تلائم فروة الرأس. يحفز البروتين نشاط الخلايا السرطانية لأنه يحتوي على مواد كيميائية التي يمتصها الجلد عند فرد الشعر بالبروتين. في أثناء عملية الفرد، يتعرض البروتين لحرارة عالية من أجل تثبيته على الشعر فينتج غازات ذات رائحة قوية تؤذي الأنف لما تسببه من إحتقان وتؤذي العين لما تسببه من إحمرار.

يمكننا الحفاظ على الشعر وجعله لامعًا وصحيًا دون اللجوء إلى فرد الشعرعن طريق غسل الشعر دائمًا بالماء الفاتر لأنه يحافظ على صحة الشعر على عكس الماء البارد أو الساخن. يجب تناول الأطعمة الغنية بالبروتينات وعدم استخدام مصففات الشعر وعدم استخدام الزيوت في معالجة قشرة الشعر. بالإضافة إلى أن الريجيم القاسي يؤثر على الشعر بسبب عدم تناول العديد من الأطعمة من أجل خسارة الوزن بسرعة.

لذلك يجب دائما استشارة الطبيب لمعرفة ما إذا كان من المناسب استخدام البروتين أم لا. وفي هذا الشأن لن تجدي أفضل من الدكتور حسن الفكهاني أستاذ الأمراض الجلدية والتناسلية بكلية الطب بجامعة المنيا لطلب نُصحه وإرشاداته، يمكنكم التواصل مع عيادة الدكتور للحجز والاستعلام بالاتصال على الرقم التالي:

0201153300900

أو بزيارة حسابات التواصل الاجتماعي التالية:

www.facebook.com/fakahanyclinic

www.intagram.com/fakahanyclinic

www.twitter.com/fakahanyclinic

www.youtube.com/fakahanyclinic

اشترك في النشرة البريدية للفكهاني

* للحصول علي أفضل طرق العلاج الحديثة *
أدخل بريدك الالكتروني للحصول علي اخر الاخبار



ٍاشترك الآن!